أقدّم هذا المقطع المصور ردّا على الطاعنين في لغة المسيح الموعود عليه السلام وفي خطبته الإلهامية كما أوردناه في برنامج الحوار المباشر. وسوف أخصص في المستقبل مقالا خاصة وشاملا عن الإعجاز اللغوي في الخطبة الإلهامية، مما يؤكد ويزيد على ما جاء في هذا المقطع من الحوار المباشر.

أما الآن فلكم أن تنظروا فيما قلناه خلال البرنامج. نعرض هذا المقطع خاصة للذين فاتهم رؤية البرنامج.

يمكن تحميل كتاب الخطبة الإلهامية من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *